Subscribe Twitter

2008/12/27

يا حبيبتى يا مصر


كنت أشاهد إحدى القنوات الفضائيه يوم الجمعه الماضيه وبالتحديد كانت قناة الراى وكان هناك برنامج يتحدث عن غزه وعن حصار غزه وعن أحوال الناس هناك وعن حالة أطفال غزه وتلقى البرنامج العديد من الإتصالات الهاتفيه والتى إتهمت -بعض - بعض حكام العرب بالتقصير أو بالأحرى أتهمتهم بأنهم السبب فى حصار غزه ومن ضمن الرؤوساء المذكورين فى البرنامج والتى إتهمهم البرنامج بالخيانه كان الرئيس الفلسطينى والرئيس المصرى . وقد قال أحد الذين إتصلوا بالبرنامج هاتفيا أن أمريكا وإسرائيل هم أعدائنا دون جدال ولكن ان تأتى الضربه من العرب فيجب أن نتوقف قليلا وتساءل هذا الرجل هل ينام تلك الرؤوساء ؟ هل يرضوا بأن يحدث لأولادهم مايحدث الأن لأطفال غزه؟ هل ينعمون براحة بال؟ وهل وهل وهل؟؟؟

وقد قرأت فى جريدة الجمهوريه أن هناك مظاهرات فى سوريا أمام السفاره المصريه واصفه مصر بالخائنه والعميله وبأنها هى السبب فى حصار غزه.... وبعد ذلك قرأت أن مصر إستدعت السفير السورى بالقاهره كى يقوم بالتوضيح عما يحدث من إهانه لمصر فى سوريا ثم قرأت بعد ذلك عدة مقالات توبيخ فى سوريا فى جريدة الجمهوريه واصفا إياها بعدة صفات لا داعى لذكرها الأن.......

وقد قال لى شخص ما غير مصري بأن مصر تقطع الإمدادات عن غزه

ونحن هنا نشاهد فى التلفاز ونقرأ الجرائد بأن مصر ترسل المعونات لغزه وتساعدهم وتقف بجوارهم فأين الحقيقه؟ أنا حتى الأن لا أعرف سر هذا الهجوم الشرس على مصر وهل فعلا مصر مذنبه أم لا فلا أستطيع أن اقول هذا خطأ أو هذا صواب فأنا مرتبكه ولاأدرى أين الحقيقه ولكننى لاحظت ان حاليا مصر تختلف مع سوريا وسابقا إختلفت مع إيران بسبب أزمة فيلم إعدام فرعون وتختلف منذ فترة ليست بقصيره مع السعوديه بسبب معاملة المصريين هناك وبالتحديد جلد الأطباء المصريين فهل كل هذا لو مغزى؟؟؟ هل هناك شخص ما يستفيد من قطع علاقات مصر مع الدول التى تعتبر الأغنى والأقوى فى منطقة الشرق الاوسط؟ هل هناك شخص ما سيفعل شيئ ما بمصر ويحتاج لأن تكون مصر وحيده لا يدافع عنها ولا يقف بجوارها أحد؟

أدعو الله أن تكون الأيام القادمه بها إجابات على تساؤلاتى وأتمنى أن يكون القادم خير.. وإنا لا نسألك رد القضاء ولكننا نسألك اللطف فينا

0 قول رأيك فى اللى قريته: